أحداث

 

الحدث:

 
عضوات المجلس الوطني الاتحادي يشاركن في ورشة حول تمكين المرأة عقدت بالتعاون مع برلمان جمهورية مونتينيغرو

الموضوع :

 
شارك عدد من عضوات المجلس الوطني الاتحادي في الورشة الافتراضية التي عقدت اليوم حول موضوع "تمكين المرأة الإماراتية وتعزيز المساواة بين الجنسين"، التي نظمتها سفارة مونتينيغرو في الدولة بالتعاون مع المجلس الوطني الاتحادي وبرلمان جمهورية مونتينيغرو، بهدف تبادل الخبرات والمعارف وأفضل الممارسات والأدوار المنوطة بالبرلمانات في هذا المجال.

التاريخ:

  20/09/2021

التفاصيل :

  @import url(/example.css);
شارك عدد من عضوات المجلس الوطني الاتحادي في الورشة الافتراضية التي عقدت اليوم حول موضوع "تمكين المرأة الإماراتية وتعزيز المساواة بين الجنسين"، التي نظمتها سفارة مونتينيغرو في الدولة بالتعاون مع المجلس الوطني الاتحادي وبرلمان جمهورية مونتينيغرو، بهدف تبادل الخبرات والمعارف وأفضل الممارسات والأدوار المنوطة بالبرلمانات في هذا المجال.
 وشارك في الورشة الافتراضية من المجلس الوطني الاتحادي سعادة كل من: مريم ماجد بن ثنية، والدكتورة حواء الضحاك المنصوري، وميرة سلطان السويدي، والدكتورة موزة محمد العامري، بحضور سعادة نبيلة الشامسي سفيرة الدولة لدى مونتينيغرو.
ومن برلمان مونتيتيغرو شارك أعضاء لجنة المساواة بين الجنسين سعادة كل من: بوزينا ييلوسيتش، رئيسة لجنة المساواة بين الجنسين في البرلمان، و فيسنا باسيفيسك، وسوزانا بريبيلوفيك، ودانجيلا دجروفيش، ومكسيم فوسينيتش.
وتناول أعضاء برلمان مونتينيغرو عدة موضوعات هي: أهمية إدخال وتنفيذ الموازنة المستجيبة للنوع الاجتماعي، ودور وأنشطة نادي المرأة في برلمان مونتينيغرو، ودور المرأة في الإدارة العامة.
من جهة أخرى استعرضت سعادة عضوات المجلس الوطني الاتحادي مسيرة وتجربة دعم وتمكين المرأة في الإمارات في مختلف المجالات لتصل إلى أعلى المناصب، مع التأكيد على أن وجود البيئة التشريعية الداعمة للمرأة بدءاً من الدستور إلى سلسلة القوانين الاتحادية والتشريعات والقرارات الوزارية والمحلية كفلت تكافؤ الفرص بين الرجل والمرأة، وساهمت في منحها الفرص للإبداع والابتكار والارتقاء في المناصب القيادية في الدولة.
وأكدت سعادة عضوات المجلس أن المرأة الإماراتية تجاوزت مرحلة التمكين إلى مرحلة الانطلاق بطموح للمساهمة في مسيرة الخمسين عاماً المقبلة على المستويين الداخلي والخارجي، لهذا وجهت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية "أم الإمارات".. بإطلاق شعار الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية لعام 2021 ليكون "المرأة طموح وإشراقة للخمسين"، وذلك تماشيا مع إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، عام 2021 "عام الخمسين".
وجرى خلال الورشة استعراض مسيرة المرأة الإماراتية في العمل البرلماني والمناصب التي تقلدتها، حيث تضطلع من خلال عضويتها في المجلس الوطني الاتحادي بدور متميز على الصعيد الداخلي ومن خلال مشاركتها في المؤتمرات على الصعيد الإقليمي أو الدولي، فضلا عن دور المرأة الإماراتية منذ بداية انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، والمبادرات الحكومية ضمن فعاليات إكسبو 2020 دبي بإقامة جناح للمرأة تأكيدا على التزام دولة الامارات بمبدأ المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.
-انتهى-

روابط مفيدة

أعلى الصفحة