أحداث

 

الحدث:

 
لجنة الشؤون المالية والاقتصادية للوطني الاتحادي تعتمد تقريرها حول موضوع التنافسية والإحصاء تمهيداً لرفعه إلى المجلس

الموضوع :

 
اعتمدت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية للمجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها الذي عقدته اليوم الأربعاء الموافق 16 مايو 2018م، في مقر الأمانة العامة في دبي، برئاسة سعادة ماجد حمد الشامسي رئيس اللجنة، تقريرها حول موضوع "التنافسية والإحصاء"، تمهيدا لإقراره ورفعه للمجلس لمناقشته بحضور ممثلي الحكومة. حضر الاجتماع أعضاء اللجنة سعادة كل من: سالــم عبــدالله الشامســـي مقرر اللجنة، ود. سعيد عبدالله المطـــوع، وأحمـــد يوســـف النعيمـي، وعبدالعزيز عبدالله الزعابي، وسعيــــد عميـــر يوســف.

التاريخ:

  16/05/2018

التفاصيل :

 
اعتمدت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية والصناعية للمجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماعها الذي عقدته اليوم الأربعاء الموافق 16 مايو 2018م، في مقر الأمانة العامة في دبي، برئاسة سعادة ماجد حمد الشامسي رئيس اللجنة، تقريرها حول موضوع "التنافسية والإحصاء"، تمهيدا لإقراره ورفعه للمجلس لمناقشته بحضور ممثلي الحكومة.
 حضر الاجتماع أعضاء اللجنة سعادة كل من: سالــم عبــدالله الشامســـي مقرر اللجنة، ود. سعيد عبدالله المطـــوع، وأحمـــد يوســـف النعيمـي، وعبدالعزيز عبدالله الزعابي، وسعيــــد عميـــر يوســف. 
وتناقش اللجنة موضوع التنافسية والإحصاء ضمن خمسة محاور هي: الخطة الاستراتيجية للتنافسية ومدى مواءمتها مع رؤية الامارات 2021 وما بعد، ودور الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء في تطوير التشريعات لدعم الجانب الإحصائي والتنافسي للدولة، وفي تحفيز المؤسسات والوزارات فيما يخص التنافسية، وفي وضع نظام موحد لاستخلاص البيانات الاحصائية والتي تمتاز بالشمولية والدقة والاتساق والاستمرارية والحداثة والتلقائية، وفي الربط بين الوزارات والهيئات الاتحادية والمحلية في توفير البيانات والمعلومات المتاحة لمتخذ القرار.
وقال سعادة ماجد حمد الشامسي رئيس اللجنة، إن اللجنة استكملت مناقشة تقريرها وتم إدخال بعض التعديلات عليه بناء على الملاحظات والمقترحات التي قدمها ممثلو الجهات المعنية بالموضوع بعد عقد لقاءات عدة معهم من قبل اللجنة.
وأضاف سعادته أن التقرير تضمن العديد من التوصيات بعد جمع الكثير من الملاحظات والتحديات التي تواجه القطاع الاقتصادي، وذلك خلال لقاءات اللجنة ممثلي الحكومة والجهات المعنية، والطلاع على العديد من الدراسات والاحصائيات.
وأكد سعادته أن رؤية الإمارات 2021 تهدف إلى أن تكون دولة الإمارات ضمن أفضل دول العالم في مجالات التنافسية الاقتصادية، والصحة، والتعليم، والبيئة، حيث تختص الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء بتطوير وتعزيز أداء الدولة في مجالات التنافسية العالمية والإحصاء والبيانات، وتحديد السياسات للقطاعات الحيوية باعتبارها أحد أهم المصادر الحكومية للإحصاءات الوطنية ورصد الأداء التنافسي في التقارير العالمية. 
-انتهى-

@import url(/example.css);
أعلى الصفحة