أحداث

 

الحدث:

 
كلمةُ معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي "رئيسة المجلسِ الوطنيِ الاتحاديِ" في الجلسةِ التاسعة لدور الانعقاد العادي الثاني للفصل التشريعي السادس عشر للمجلس

الموضوع :

 
يُعرب المجلس الوطني الاتحادي عن عميق اعتزازه بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، بشأن الاعلان عن تكريس عام الخير بجميع مبادراته ومشاريعه وبرامجه كافة، لشهداء الإمارات وأرواحهم الطاهرة، تخليداً لذكراهم وتقديراً لتضحياتهم، وترسيخاً لقيم البذل والعطاء التي ضربوا فيها أروع الأمثلة. ويأتي هذا التوجيه لسموه تعبيراً عن مدى ما يُكنه وطننا الغالي بقيادته الرشيدة وأهله لتضحيات الشهداء من أبنائه البررة. وقد تم ترجمة هذا التوجيه المبارك لسموه خلال الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء التي عُقدت في "واحة الكرامة" أمام "نصب الشهيد" بأبوظبي، بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حيث تم اعتماد الاستراتيجية الوطنية لعام الخير.

التاريخ:

  14/03/2017

التفاصيل :

 
بسمِ اللهِ الرَّحمنِ الرَّحيم
السَّلامُ عَلَيكُم وَرَحمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُه ،،
في مُستهلِ الجلسةِ التاسعة لدورِ الانعقادِ العادي الثاني مِنَ الفَصلِ التَّشريعِيِّ السادس عَشَر لِلمَجلِس يُسعِدُنا التَّرحيبُ:
معالي الأخ / الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي – وزير التغير المناخي والبيئة
وَمعالي الأخت / نورة محمد الكعبي – وَزيرةِ دولَةِ لِشؤونِ المَجلسِ الوَطنيِ الاتحادي
كما نُرحب بالحضورِ الكريم والضُّيوفِ الأفاضل والإخوة الإِعلامِيين الكرام
الأخوات والإخوة أعضاء المجلس الوطني الاتحادي الأفاضل ،،،
الأخوات والإخوة الأفاضل،،،

يُعرب المجلس الوطني الاتحادي عن عميق اعتزازه بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله"، بشأن الاعلان عن تكريس عام الخير بجميع مبادراته ومشاريعه وبرامجه كافة، لشهداء الإمارات وأرواحهم الطاهرة، تخليداً لذكراهم وتقديراً لتضحياتهم، وترسيخاً لقيم البذل والعطاء التي ضربوا فيها أروع الأمثلة. 
ويأتي هذا التوجيه لسموه تعبيراً عن مدى ما يُكنه وطننا الغالي بقيادته الرشيدة وأهله لتضحيات الشهداء من أبنائه البررة. وقد تم ترجمة هذا التوجيه المبارك لسموه خلال الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء التي عُقدت في "واحة الكرامة" أمام "نصب الشهيد" بأبوظبي، بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، حيث تم اعتماد الاستراتيجية الوطنية لعام الخير.
وفي هذه المناسبة، أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أن تكريس عام الخير لشهداء الإمارات، هو أكبر دافع لمضاعفة العمل في هذا العام ضمن مشاريع ومبادرات عام الخير، وأن شهداؤنا هم فخرنا وعزنا ودافعنا لمزيد من العطاء، وأن استراتيجية عام الخير تهدف إلى ترسيخ واستدامة الخير في الإمارات وأبنائها، ودعا سموه جميع الجهات للتعاون على إنجاحها، وللاحتفاء بشهداء الإمارات في جميع مبادراتهم، منوهاً بأن اجتماع مجلس الوزراء عند نصب الشهيد في واحة الكرامة هو يوم مهم في تاريخ بلادنا، ورسالة أساسية للأجيال حول قدسية شهداء الإمارات.
كما نوه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إلى الرسالة الرمزية التي يحملها انعقاد جلسة مجلس الوزراء في واحة الكرامة، تعبيراً عن اعتزاز وفخر الوطن قيادة وحكومةً وشعباً بشهدائه الأبرار، والوقوف إلى جانب ذوي وأسر الشهداء بروح وطنية واحدة، ومستذكرا الملحمة البطولية التي سطرها شهداء الوطن البررة وهم يؤدون واجبهم الوطني والإنساني.
إن المجلس الوطني الاتحادي وبكل الفخر والاعتزاز بشهدائنا الأبرار، وقدسية تضحياتهم الخالدة، التي ستبقى في حاضرة الوجدان الوطني والإنساني، سيضع على رأس أولوياته وأجندة عمله البرلماني، تحقيق الأهداف السامية التي استهدفتها توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة "حفظه الله" ، وسيكون المجلس حاضراً فاعلاً في الجهود الوطنية، وتطوير المنظومة التشريعية ذات الصلة بعام الخير، بالتعاون الوثيق مع حكومتنا الموقرة، والشراكة مع مختلف المؤسسات الحكومية والأهلية، وعبر مختلف أنشطته وفعالياته وعلى المستويات كافة، لتحقيق الأهداف الوطنية النبيلة لاستراتيجية عام الخير.
الأخواتُ والإخوةُ الأفاضل ،،،                            
"كلنا شركاء وعلينا واجب خدمة مصالح وطننا الغالي كل بطريقته وإمكانياته"، هكذا عبر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة عن تقدير سموه للتفاعل المجتمعي مع "صندوق الوطن"، في تأكيد على أهمية نشر ثقافة المسؤولية المجتمعية، والشراكة الفعالة بين أبناء الوطن من أجل تحقيق أهداف عام الخير، ويثمن المجلس الوطني الاتحادي غالياً الروح الوطنية الوثابة التي تجلت في مساهمات القطاع الخاص ورجال الأعمال الاماراتيين لدعم "صندوق الوطن" في صفحة جديدة ناصعة البياض من صفحات التلاحم الوطني.
إن "صندوق الوطن" بات برهاناً جديداً على تجذر الخير في وطن زايد الخير ـ طيب الله ثراه ـ  حيث تتضافر قيم المسؤولية المجتمعية والولاء والانتماء لتنتج منظومة عمل تستهدف المستقبل من خلال الاستثمار في شباب الوطن الطموح وإشراكهم في مسيرة التنمية المستدامة المتوازنة، الأمر الذي تعكسه استراتيجية الصندوق 2020، التي تم إطلاقها مؤخراً تحت شعار "شعب عزيمته العطاء لوطن ينعم بالرخاء"، بما يبشر بكل خير ويبعث على التفاؤل بمستقبل أجيالنا المقبلة، إن شاء الله.
الأخواتُ والإخوةُ الأفاضل ،،،                                                  
يشيد المجلس الوطني الاتحادي ويُثمن غالياً، الرؤية العميقة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، التي عبر عنها في كلمته لأبنائه الطلبة خلال مجلس سموه لأجيال المستقبل، وحضرها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ووصفها سموه بأنها لامست قلوب الكثيرين، ووضعت نهجاً لمستقبل الشباب ومنهجاً لتفوقهم، وأعلن سموه عن تحويل المضامين التي انطوت عليها الكلمة لبرنامج عمل حكومي ، والعمل على ترسيخ قيم المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه في نفوس الأجيال.
لقد حَمَلت كلمة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رسالة وطنية للشباب وتضمنت برنامج عمل شامل، لمستقبلهم ودورهم في مسيرة الوطن، وفي الإسهام في ريادة الإمارات في المجالات كافة، وأوضحت عِظَم المسؤولية التي تنتظرهم، والثقة في مقدرتهم على تحملها والوفاء بمتطلباتها بجدارة وكفاءة.
الأخواتُ والإخوةُ الأفاضل ،،،                                                  
شاركت دولة الإمارات العالم الاحتفال باليوم العالمي للمرأة الذي يُصادف الثامن من شهر مارس من كل عام. ويعكس احتفالنا بهذه المناسبة، مدى ما وصلت إليه إبنة الإمارات من تقدم باهر وملموس على صعيد تمكينها.
ولا يسعنا بهذه المناسبة، إلا أن نرفع أسمى آيات التهنئة والإجلال والإكبار والتقدير والعرفان لسيدة العطاء، "أم الإمارات" سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، على دورها الريادي ورعايتها السامية المباركة لمسيرة تمكين المرأة الإماراتية، فسموها صاحبة السبق في طرح الرؤى والمبادرات والأفكار المتميزة، منذ إنشاء الاتحاد النسائي العام في أغسطس من عام 1975.                          
وإذ يُهنئ المجلس إبنة الإمارات بهذه المناسبة، ويبارك إنجازاتها المشهودة وجهودها وعطاءها الوطني المتجدد، فإنه يتمنى لها المزيد من التقدم في مسيرة الخير والبناء، التي يرعاها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" ، وإخوانه أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ، "وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.
الأخواتُ والإخوةُ الأفاضل ،،،                                                  
يشيد المجلس الوطني الاتحادي بحصول دولة الإمارات العربية المتحدة على المرتبة الأولى عربياً وشرق أوسطياً، والثامنة والعشرين عالمياً، ضمن قائمة الدول الرئدة عالمياً في التحول إلى الطاقة النظيفة، وفقاً لأول تصنيف يصدره البنك الدولي حول مؤشرات تنظيم الطاقة المستدامة في (111) دولة، الأمر الذي يؤكد أن خطط واستثمارات دولتنا في مجال الطاقة تمضي بنجاح وثبات من أجل تحقيق حلم الاحتفال بتصدير آخر برميل نفط بعد خمسون عاماً، إن شاء الله، كما قال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
الأخواتُ والإخوةُ الأفاضل ،،،                                                  
في عالم متغير، ووسط تطورات متسارعة في المجالات كافة، تحقق دولتنا النجاح تلو الآخر في مجالات التنمية المتنوعة، ونسعى في المجلس الوطني الاتحادي أن نكون على قدر الطموح من خلال رفد مسيرة النجاح والإنجازات الوطنية بتميز وفاعلية عملنا البرلماني تنفيذاً لاستراتيجية المجلس الوطني الاتحادي 2016 ـ 2021، التي ترسم لنا طريقاً استشرافياً واضحاً لمجلس وطني اتحادي يحقق تطلعات شعب الاتحاد.
وعى بَرَكَةِ اللهِ وتَوفيقِهِ نَبدأُ مُناقَشَةَ جَدوَلَ أَعمالِ هَذِهِ الجَلسَة بتلاوة البندِ الأولِ
أعلى الصفحة