أحداث

 

الحدث:

 
المجلس الوطني الاتحادي ينظم غدا برأس الخيمة حلقة نقاشية عن "الواقع والتحديات في التعليم"

الموضوع :

 
تنظم لجنة شؤون التعليم والثقافة والشباب والرياضة والإعلام بالمجلس الوطني الاتحادي غدا الأربعاء في مركز وزارة الثقافة وتنمية المعرفة (قاعة المسـرح) بإمارة رأس الخيمة، الساعة الرابعة والنصف عصرا، حلقة نقاشية بعنوان (الواقع والتحديات في التعليم)، وذلك في إطار خطة اللجنة لمناقشة موضوع (سياسة وزارة التربية والتعليم). ووجهت اللجنة دعوة لأولياء الأمور والطلبة والطالبات للمشاركة في تلك الحلقة لطرح مقترحاتهم وآرائهم والتعرف على كل ما يواجههم من تحديات ومعوقات في الميدان التربوي أمام أعضاء اللجنة.

التاريخ:

  14/02/2017

التفاصيل :

 

تنظم لجنة شؤون التعليم والثقافة والشباب والرياضة والإعلام بالمجلس الوطني الاتحادي غدا الأربعاء في مركز وزارة الثقافة وتنمية المعرفة (قاعة المسـرح) بإمارة رأس الخيمة، الساعة الرابعة والنصف عصرا، حلقة نقاشية بعنوان (الواقع والتحديات في التعليم)، وذلك في إطار خطة اللجنة لمناقشة موضوع (سياسة وزارة التربية والتعليم). ووجهت اللجنة دعوة لأولياء الأمور والطلبة والطالبات للمشاركة في تلك الحلقة لطرح مقترحاتهم وآرائهم والتعرف على كل ما يواجههم من تحديات ومعوقات في الميدان التربوي أمام أعضاء اللجنة.
وتفصيلا قالت سعادة ناعمه عبدالله الشرهان رئيسة اللجنة إن هذه الحلقة النقاشية تأتي ضمن خطة عمل اللجنة واستراتيجيتها الرامية إلى مواجهة كافة التحديات التي تواجه قطاع التعليم بمختلف أدواته "الطالب والمعلم والأسرة" والتغلب على تلك التحديات من خلال الاستماع والإنصات جيدا للميدان التربوي، لافتة إلى أن اللجنة ستترك المجال واسعا أمام الحضور من أولياء الأمور والطلبة والطالبات للتحدث بشكل واضح وشفاف عن كل ما يواجههم من تحديات ومعوقات وما يشغل بالهم من قضايا تحتاج إلى حلول، ومن ثم ستقوم اللجنة بوضع توصيات ملائمة ومتماشية مع واقع التعليم ومناقشتها مع ممثلي الحكومة، يليها رفع تقرير كامل للمجلس الوطني الاتحادي تمهيدا لعرضه ومناقشة موضوع سياسة وزارة التربية والتعليم في جلساته.
وأشارت سعادة الشرهان إلى أن الحلقة النقاشية تحمل عنوان "الواقع والتحديات في التعليم" الأمر الذي يعني أن اللجنة تسعى من خلال هذا العنوان إلى عملية رصد دقيقة لكل ما يواجه الطلبة وأولياء الأمور والمعلمين من تحديات ومعوقات تؤثر سلبا على سير العملية التعليمية والتربوية في الدولة، داعية كافة الطلبة والطالبات وأولياء الأمور لحضور هذه الحلقة النقاشية للتعبير عن آرائهم بشكل واضح.
وأوضحت أن خطة عمل اللجنة هي تنظيم أربع حلقات نقاشية على مدار شهري فبراير وبداية مارس المقبل، إذ يتم تنظيم حلقتين لأولياء الأمور والطلبة والطالبات في رأس الخيمة غدا، وفي الشارقة الأسبوع المقبل، أما الحلقتين النقاشيتين الأخيرتين سيتم تنظيمهم للمعلمين والمهتمين والمختصين بالشأن التعليمي لاحقا.
وأفادت سعادة الشرهان أن لجنة شؤون التعليم والثقافة والشباب والرياضة والإعلام بالمجلس الوطني الاتحادي لا تبحث عن التحديات فقط إنما تريد الحصول على المعلومات الكاملة والتعرف بشكل مباشر وصحيح على كل ما يجري في الميدان التربوي ونقل الحقائق كما هي، وذلك بما ينسجم وأهداف المجلس الوطني الاتحادي في تذليل العقبات أمام شعب الاتحاد والقيام بدوره الرقابي المنوط به على أكمل وجه.

من جهته أوضح سعادة حمد أحمد الرحومي مقرر لجنة شؤون التعليم والثقافة والشباب والرياضة والإعلام بالمجلس الوطني الاتحادي أن تنظيم هذه الحلقة النقاشية يأتي ضمن برنامج اللجنة وزياراتها الميدانية لتكون قريبة من الشارع وتنقل آمال وطموحات شعب الاتحاد للحكومة، لافتا إلى أن موضوع التربية والتعليم مهم جدا بالنسبة للمواطنين بشكل عام، وأن المجلس يهدف من خلال تلك الزيارات والحلقات والنقاشية والندوات التي يعقدها ويجريها إلى القيام بدور حيوي وملموس من أجل تذليل كل العقبات التي تعوق تطور هذا القطاع، ومن أجل توفير بيئة تعليمية متميزة قادرة على تخريج أجيال وكوادر وطنية مؤهلة لصنع المستقبل وتحقيق التنمية المستدامة للدولة في المجالات كافة.
وتابع سعادة الرحومي أن هذه الحلقة تمثل عصفا ذهنيا مع المختصين بالشأن التربوي من الطلبة والطالبات وأولياء الأمور من أجل الخروج بتوصيات وحلول ناجعة تكون كفيلة بحل الكثير من مشاكل التعليم.
وأفاد أن الحلقة النقاشية تستند في المجمل العام إلى مناقشة التحديات التي تواجه الطالب في الميدان المدرسي، ولها ثلاثة محاور: الأول هو الطالب والمخرج التعليمي، حيث سيتم مناقشة أهم الأسباب والدوافع وراء انخفاض التحصيل العلمي للطالب، والثاني إدارة الميدان التربوي، والثالث الجدول الزمني للعام الدراسي من حيث التعرف على أهم الأسباب التي أدت إلى عدم استقرار الميدان التربوي.

@import url(/example.css);
أعلى الصفحة