أحداث

 

الحدث:

 
اختيار الشعبة البرلمانية الإماراتية للمجلس الوطني الاتحادي منسقا لمجموعة غرب أسيا الخاصة بإنشاء البرلمان الآسيوي

الموضوع :

 
وافق أعضاء مجموعة غرب آسيا إحدى المجموعات الجيوسياسية الست التي تم تشكيلها والخاصة بإنشاء البرلمان الآسيوي على اختيار المجلس الوطني الاتحادي منسقا لها، وذلك خلال اجتماعها الذي عقد بمشاركة وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية في أعمال الجلسة التاسعة للجمعية البرلمانية الآسيوية المنعقدة في العاصمة الباكستانية إسلام أباد خلال الفترة من 13 - 17 مارس 2017م .

التاريخ:

  17/03/2017

التفاصيل :

 
 

اختيار الشعبة البرلمانية الإماراتية للمجلس الوطني الاتحادي منسقا لمجموعة غرب أسيا الخاصة بإنشاء البرلمان الآسيوي



وافق أعضاء مجموعة غرب آسيا إحدى المجموعات الجيوسياسية الست التي تم تشكيلها والخاصة بإنشاء البرلمان الآسيوي على اختيار المجلس الوطني الاتحادي منسقا لها،  وذلك خلال اجتماعها الذي عقد بمشاركة وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية في أعمال الجلسة التاسعة للجمعية البرلمانية الآسيوية المنعقدة في العاصمة الباكستانية إسلام أباد خلال الفترة من 13 - 17 مارس 2017م .
وضم وفد المجلس الوطني الاتحادي سعادة الدكتورة سعيد المطوع، وسعادة عزا سليمان بن سليمان عضوا المجلس، حيث شارك وفد المجلس في اجتماعات الجلسة التاسعة للجمعية البرلمانية الآسيوية، واجتماعات اللجنة الدائمة للشؤون السياسية، واجتماعات اللجنة الخاصة بإنشاء البرلمان الآسيوي .
وأكد وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية أن هذا الاختيار سيضاف إلى النجاحات التي تحققها الدبلوماسية البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي  خلال الفصل التشريعي السادس عشر، والتي تعمل وفق أسس ومبادىء وأهداف يتم وضعها وتحديدها قبل كل مشاركة للمجلس في اجتماعات الاتحاديات البرلمانية العربية والأسيوية والإسلامية والدولية، الأمر الذي يعكس الريادة التي يحققها المجلس لمواكبة السمعة الطيبة والمكانة المرموقة التي تحظى بها دولة الإمارات.
وتضم مجموعة غرب آسيا في عضويتها إضافة إلى الإمارات برلمانات السعودية والبحرين والكويت واليمن وفلسطين والأردن.
وأكد سعادة الدكتور سعيد المطوع الذي ترأس الاجتماع الأول للمجموعة أن الشعبة البرلمانية الإمارتية ستحرص على التنسيق مع أعضاء مجموعة غرب آسيا وسيتم الاهتمام بجميع الاقتراحات التي سيتم التقدم بها بشأن الأسس والمبادئ الخاصة بإنشاء البرلمان الآسيوي، وذلك لتضمينها في تقرير المجموعة الذي سيتم رفعه للأمانة العامة للجمعية البرلمانية الآسيوية.
وقال سعادة الدكتور سعيد المطوع رئيس اللجنة المالية والإدارية للجمعية البرلمانية الآسيوية إن الشعبة البرلمانية الإمارتية تدعم مقترح إنشاء البرلمان الآسيوي، في ظل التطور السريع الذي تشهده البرلمانات الإقليمية الأخرى مثل البرلمان الاوروبي والبرلمان الأفريقي والبرلمان الإسلامي، مؤكدا أن هذا البرلمان سيعمل على توحيد رؤى البرلمانات الآسيوية وتعزيز دورها كمجوعة موحدة خلال المشاركة في المحافل البرلمانية الدولية خاصة الاتحاد البرلماني الدولي، نظرا لما تتمتع به القارة الآسيوية من مميزات كما انها تخلو من برلمان تتوحد فيه رؤى وتطلعات شعوب هذه المنطقة المهمة من العالم، فضلا عن أن مقترح إنشاء البرلمان يتوافق مع التوجه العالمي نحو تعزيز العمل الجماعي المشترك .

بدورها أكدت سعادة عزا سليمان بن سليمان أهمية مشاركة الشعبة البرلمانية ا لإماراتية في اجتماعات الجلسة التاسعة للجمعية البرلمانية الآسيوية، في ظل حرص المجلس الوطني الاتحادي على مواكبة توجهات الدولة وسياستها الخارجية وتبني وجهة نظرها حيال مختلف القضايا، مضيفة أن انتخاب الإمارات لرئاسة مجموعة غرب أسيا ضمن المجموعات الجيوسياسية هو تجسيد لحرص المجلس على التنسيق والتشاور مع مختلف المجموعات.
وأضافت إن المجلس الوطني الاتحادي يعد من انشط الشعب البرلمانية التي تتقدم بالمقترحات والبنود الطارئة خلال المشاركة في الفعاليات البرلمانية الإقليمية والدولية، ويحرص على إقامة علاقات من خلال مذكرات تفاهم وتعاون مع البرلمانات والمجموعات الجيوسياسية.
وخلال اجتماع اللجنة الخاصة بإنشاء البرلمان الآسيوي في الجمعية البرلمانية الآسيوية الذي عقد بمشاركة وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية تم التأكيد على أهمية التعاون بين الدول الآسيوية على مختلف الأصعدة وبما يعود بالنفع والفائدة على شعوب هذه الدول، وعلى أن يكون البرلمان الآسيوي مهما لتحقيق التعاون في المجالات الاقتصادية والسياسية، وأن تكون الأهداف مختلفة عن البرلمانات الإقليمية الأخرى.
وجرى خلال اجتماع لجنة الشؤون السياسية في الجمعية البرلمانية الآسيوية  الذي عقد بمشاركة وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية وبرئاسة معالي رضا رباني رئيس مجلس الشيوخ الباكستاني، اعتماد جدول الاعمال، وانتخاب مكتب البرلمان، كما تم الاطلاع على مشاريع القرارات الخاصة بدعم القضية الفلسطينية والقرار الخاص بالإرهاب.
وأكد سعادة الدكتور سعيد المطوع فيما يخص مسودة مشروع القرار الخاص بدعم البرلمانات الآسيوية الثابت للشعب الفلسطيني، على أهمية نتائج مؤتمر باريس الذي انعقد في يناير 2017 وخاصة فيما يتعلق بحل الدولتين.
-

أعلى الصفحة